Ahora he descubierto
Mi deseo de trazar una lápida en el pecho
(Aquí descansa en paz después de haber enterrado su ultimo fantasma)


الآن و بعد أن أريتُكم نفسي ؛
بي رغبةٌ في رسمِ شاهِدِ قبرٍ على صدري
( هنا يرقدُ في سلامٍ بعد أن دفنَ آخِرَ أشباهِهِ )

Now that I have uncovered myself;
My desire to draw a Gravestone on my chest
(Here rests in peace after he buried last fellows)

My Great Web page

الأحد، 8 أغسطس، 2010

مومياء قفاء الأثر


مومياء

الذي سيفتتح لعنتي سيقسم أنني جثة فارس بضربة سيفٍ في غلاف القلب أما تلك الأكثر حنكة فستدخل اصبعها في ثقبٍ أملس محل القلب و تدمع عيناها:
-       فرعوننا مات   بضربة عشق .

. . .

الملكة التي أحبت عاشقًا مغمورًا تنتظره لينجو من معاركه مع شياطينه ليعود،التي نقضت غزلها ألف مرة و أضاءت قنديلها بالدمع و توسلت لمركب العتمة أن يرجعه لم تكن تعلم أنه مات هناك بضربة عشق عندما كان يغني وحيدًا :
الشارع في بلدٍ لم تطأيه يحدثني عنك و حوائطه تلطم خديّ
المدن التي لم تدخليها هواء و جسدي فارغ و تقتتل عليه ذئاب إذا هبت ريحك يا ابنة البيد!

 فيم صمتك؟ -و هل يجوز الكلام في حضرة عينيك يا مولاتي

 

 

قفّاء الأثر

أرفع أنفي في الهواء كذئبٍ  :

- لروحها رائحة النعناع

أنبطح على وجهي كنهر:

- لقدميها ملمس الريح على الماء

  مرت من هنا.


أواري روحي عنك فتنطفئ و لا أعود أراها

 . . .

مشاعري مختلطة و مربكة هذا المساء ليست المشكلة أنها مربكة بل أنها تلكزني بكوعها كل دقيقة و تسألني: ألا أربكك؟

للجنون تدفعني مشاعري هذا المساء

 



Bottom of Form



ليست هناك تعليقات:

بحث هذه المدونة الإلكترونية